ا.د كريم صبرى

استشاري جراحات السمنة والمناظير

عملية تحويل مسار المعدة في طنطا ودورها في علاج السكر وهل تناسب الجميع؟

يصيب مرض السكر حاليًا أكثر من 150 مليون شخص حول العالم وهذا العدد من المتوقع أن يرتفع بسرعة خلال السنوات المقبلة،كما أن أكثر من 90٪ من مصابي السكر حول العالم مصابون بمرض السكر من النوع الثاني والذي يرتبط بالسمنة وزيادة الوزن وقلة النشاط البدني، لذلك سنتعرف في هذا المقال على دور عملية تحويل مسار المعدة في طنطا في علاج السكر، فتابع معنا.

العلاقة بين مرض السكر وزيادة الوزن

يعتبر إنقاص الوزن واتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة هو الخط الأول لعلاج مرض السكر من النوع الثاني، فاتباع النظام الغذائي يشمل اختيار الأطعمة الصحية وتناول الكمية المناسبة من الطعام. أيضًا تعد التمرينات الرياضية مهمة وعلاج فعال لمرض السكر، فالتمرين المنتظم يساعد على حرق السعرات الحرارية الزائدة، وبالتالي فإن التحكم في الوزن يساعد على التحكم في كمية الجلوكوز في الدم. عندما لا يكفي النظام الغذائي والتمارين الرياضية للحفاظ على مستويات طبيعية  للسكر في الدم، قد تكون هناك حاجة للتدخل الجراحي واللجوء لجراحات السمنة المختلفة مثل تحويل مسار المعدة.

لماذا عملية تحويل مسار المعدة في طنطا هي أفضل علاج للسمنة المفرطة؟

تلعب جراحة السمنة دورًا مهمًا في الوقاية من مرض السكر، فأثبتت الدراسات أن عملية تحويل مسار المعدة تساعد على الوقاية بنسبة 60% من الإصابة بالسكر الناتج عن السمنة المفرطة تؤدي جراحة السمنة  بشكل عام إلى فقدان الوزن بشكل مستمر مقارنة بالطرق التقليدية لفقدان الوزن، وتؤدي إلى التقليل من خطر الأمراض المرتبطة بالسمنة مثل السكر وارتفاع ضغط الدم وتوقف التنفس أثناء النوم. أيضًا يمكن لجراحة السمنة أن تعالج مرض السكر لدى بعض المرضى الذين يعانون من نوع أخف من مرض السكر (يتم التحكم فيه عن طريق النظام الغذائي) لمدة تقل عن خمس سنوات.  عملية تحويل مسار المعدة في طنطا تحسن من مرض السكر من خلال فقدان الوزن السريع، عن طريق تقليل امتصاص السكريات والدهون من الأمعاء لتغيير إنتاج هرمونات الأمعاء المختلفة مما يؤدي إلى تحسين إفراز الأنسولين، فإن عملية تحويل مسار المعدة تعد أقوى العمليات للسيطرة على مرض السكر. بعد عملية تحويل مسار المعدة في طنطا يتعافى الكثير من مرضى السكر بعد الجراحة ولا يحتاجون إلى أدوية السكر.

كيف تعالج جراحة تحويل مسار المعدة في طنطا مرض السكر من النوع الثاني؟

تعمل عملية تحويل مسار على تغيير طريقة عمل الجهاز الهضمي بطرق مفيدة للأشخاص المصابين بمرض السكر من النوع الثاني بحيث:
  • تجعلك تشعر بالشبع بسرعة أسرع، مما يعني أنك تتناول الطعام بكميات أقل.
  • تغيير طريقة عمل الهرمونات في الأمعاء، والتي بدورها تؤثر على كيفية إنتاج جسمك للأنسولين، وتؤثر أيضًا على شعورك بالشبع، وتقليل الشعور بالجوع.
  • تحسين حساسية الخلايا للأنسولين مما يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم.

من المرشحون المثاليون لعملية تحويل مسار المعدة في طنطا

  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم لديك 35 أو أكثر ومصابًا بمرض السكر من النوع الثاني و / أو أمراض أخرى مرتبطة بزيادة الوزن.
  • في بعض الحالات إن كان مرضى السكر يعانون من عدم انتظام السكر في الدم، فقد يكونوا مؤهلين لإجراء جراحة تحويل مسار المعدة  حتى وإن كانت مؤشر كتلة الجسم لديهم أقل من 35.

أهم الإرشادات الطبية بعد تحويل مسار المعدة في طنطا

حسب الإحصائيات العالمية والنتائج في المتابعات بعد تحويل مسار المعدة في عيادة الأستاذ الدكتور كريم صبري نسب الشفاء من مرض السكر من النوع الثاني عالية ولكنها تعتمد على العديد من العوامل لضمان نجاح العملية والتي تنقسم إلى:

عوامل خاصة بالجراح قبل العملية

    • اختيار الجراح المناسب والمتميز بخبرة كبيرة في مجال جراحات السمنة للتأكد من نجاح العملية.
    • عمل الفحوصات الكاملة قبل وبعد العملية للتأكد من مدى توافق عملية تحويل مسار المعدة مع حالتك الصحية.
    • اختيار المستشفى المجهزة بأحدث التقنيات والمعامل وغرف الرعاية.
  • التأكد من نوع الأجهزة المستخدمة خلال العملية أنها تستخدم لمرة واحدة ومواكبة لأحدث البروتوكولات العالمية ( كالدباسة الذكية والليجا شور)

عوامل خاصة بالمريض بعد العملية

بعد عملية تحويل مسار في طنطا يجب أن تتناول وجبات صغيرة على مدار اليوم، والإعتماد الأطعمة الغنية بالبروتين لكل وجبة، مثل اللحم والسمك والفاصوليا والجبن قليل الدسم والزبادي خالي الدسم. أيضًأ بعد العملية يجب أن تنتظم على المتابعة مع اختصاصي التغذية الخاص بك لتغير عاداتك الغذائية، خاصة إذا كان جسمك لا يمتص العناصر الغذائية كما كان يفعل قبل الجراحة، تأكد أيضًأ من حصولك على ما يكفي من جميع الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها. بعد عملية تحويل مسار المعدة في طنطا، ستقلل معدتك الجديدة من كمية الطعام التي يمكنك تناولها، وستعمل الأمعاء أيضًا على تقليل كمية السكريات والدهون التي يتم امتصاصها، لذلك من الضروري تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية بعد الجراحة كالفيتامينات المتعددة، وفيتامينB12، والحديد، وفيتامين D، والكالسيوم، وغيره. أيضًا المتابعة المستمرة مع أخصائي العلاج الطبيعي بعد العملية ستساعدك على خسارة الوزن الزائد بدون أي ترهلات أو مشاكل بالعضلات. أيضًا تساعدك متابعة العلاج الطبيعي على حل وعلاج أي مشكلة متعلقة بتأثير السمنة المفرطة على الجسم كآلام المفاصل والظهر وغيرها من المشاكل الأخرى.

متى يمكن ممارسة الحياة الطبيعية بعد تحويل مسار المعدة في طنطا

بعد عملية تحويل مسار في طنطا بالمنظار الجراحي يمكنك الخروج السريع من المستشفى بعد 12 ساعة فقط من العملية وذلك لإجراء العملية من 3 فتحات صغيرة فقط بالبطن. ولكن قبل الخروج من المستشفى سوف يجعلك الجراح تمشي بعد ساعتين من العملية، لتنشيط الدورة الدموية مرة أخرى وللتأكد من سلامتك بعد العملية. أيضًا سيقوم الطبيب والفريق الخاص به بعمل بعض الفحوصات الهامة بعد العملية وقبل خروجك من المستشفى. أيضًا، تأكد من حصولك على تعليمات الخروج من المستشفى وفهمها بالإضافة إلى أي وصفات طبية أو أدوية ستحتاجها بمجرد العودة إلى المنزل.

كمية الوزن المتوقع فقدانها بعد عملية تحويل مسار المعدة في طنطا

عادة ما يتم فقدان ما يقرب من 70% من الوزن الزائد خلال أول سنة من تحويل مسار والتي تتركز حوالي 50% من هذا الوزن خلال الستة أشهر الأولى من العملية. ولكن كما ذكرنا سابقًا الأمر يعتمد عليك فكلما اتبعت الإرشادات اللازمة بعد العملية، كلما كان فقدانك للوزن الزائد وعلاج مشكلة السكر من النوع الثاني أفضل وأسرع.