ا.د كريم صبرى

استشاري جراحات السمنة والمناظير

بالتفصيل اعرف كل خطوات تحويل المسار من الفحوصات للتعافي

عملية تحويل مسار المعدة من العمليات الفعالة في علاج السمنة، وقد أثبتت نجاحها خلال السنوات الأخيرة إذ تساعد ليس فقط في علاج السمنة المفرطة، لكن أيضًا تساعد في علاج الأمراض المصاحبة للسمنة.   ومن أنواع عمليات تحويل المسار هو تحويل مسار المعدة الكلاسيكي، و تحويل المسار المصغر، وتحويل مسار الاثنى عشر، وتحويل المسار وتكميم المعدة معًا.   و سنتعرف في هذا المقال بالتفصيل على كل خطوات تحويل المسار الكلاسيكي للمعدة من الفحوصات للتعافي، وما هي مميزاتها وهل يوجد لها مضاعفات؟ وما هو المكان الآمن لإجراء عملية تحويل المسار؟

كيف تساعدك عملية تحويل المسار في خسارة الوزن ؟ 

عملية تحويل مسار المعدة أو (Gastric bypass) تساعدك على فقدان الوزن بثلاثة طرق، وهي:
  1. تصغير حجم المعدة؛ وبالتالي تقل كمية الطعام التي تتناولها، وأيضًا يقل شعورك بالجوع.
  2. تغيير الآلية التي يعمل بها جهازك الهضمي، إذ يقل امتصاص بعض المواد الغذائية.
  3. تحويل مسار الطعام داخل جهازك الهضمي عن مساره الطبيعي يؤدي إلى تغيير نسب إفراز بعض الهرمونات المرتبطة بالطعام؛ مما يؤدي في النهاية إلى سرعة الإحساس بالشبع والامتلاء، وعدم شعورك بالجوع بصورة مستمرة.
 

كيف تُجرى عملية تحويل مسار المعدة؟

هي عملية جراحية بسيطة تجرى باستخدام المنظار، وخطوات إجراء عملية تحويل المسار هي كالتالي:
  1. يقوم الجراح بعمل شقوق صغيرة بجدار البطن ليُدخل من خلالها المنظار الذي يكون متصل بكاميرا يراقب من خلالها الطبيب العملية على شاشة موجودة أمامه. 
 
  1. يقوم الطبيب بقياس المعدة باستخدام أداة للقياس، ثم يقوم بتقسيم المعدة لجزئين: الأول هو الجزء السفلي ويقوم بعزله عن باقي المعدة بالتدبيس، والجزء الثاني هو الجزء العلوي أو ما يسمى الجراب المعدي، ليصبح هذا الجزء هو معدتك الجديدة.
 
  1. يتم استبعاد الجزء العلوي من المعدة ويسمى قبة المعدة وهذا الجزء هو المسؤول عن إفراز هرمون Ghrelin أو مايعرف بهرمون الجوع.
 
  1. بالمثل، يقوم الطبيب بعزل حوالي 150 إلى 200 سم من مقدمة الأمعاء الدقيقة.
 
  1. ثم يتم عمل وصلة بين المعدة الجديدة وباقي الأمعاء الدقيقة، ليصبح ذلك المسار الجديد للطعام خلال جهازك الهضمي.
 
  1. تتم هذه الجراحة بدون قطع أي من أجزاء الجهاز الهضمي، لكن يتم عزلها فقط ومنع مرور الطعام بهذه الأجزاء. 
 
  1. تستغرق العملية حوالي ساعة واحدة أو أكثر قليلاً حسب وزن المريض.
 

ما هي مميزات عملية تحويل المسار؟ 

ينصح الدكتور كريم صبري الكثير من مرضاه بإجراء عملية تحويل المسار ويفضلها على باقي عمليات علاج السمنة لما لها من مميزات، مثل:  
  1. تساعد المريض على فقدان حوالي 60 إلى 80 % من الوزن الزائد وذلك خلال أول عام فقط بعد الجراحة.
 
  1. تُجرى بواسطة المنظار لذا فإن وقت التعافي بعدها سريع ونسبة حدوث المضاعفات قليلة جداً.
 
  1. ينخفض امتصاص السكريات بنسبة 70 % نتيجة عزل أول جزء من الأمعاء الدقيقة، لذا فإن نسبة الشفاء من مرض السكري النوع الثاني بعد عملية تحويل المسار تصل إلى 99 %.
 
  1. نتيجة لفقدان ذلك الوزن الزائد، يحدث تحسن كبير في الحالة الصحية للمريض خاصة إذا كان يعاني من أحد الأمراض المصاحبة للسمنة مثل ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول في الدم.
 
  1. تساعد عملية تحويل المسار مرضى ارتجاع المريء أو داء GERD إذ يحدث تحسن كبير في الأعراض مثل الارتجاع الحمضي وحرقة المعدة.
 
  1. يزيد إفراز بعض الهرمونات التي تسبب فقدان الشهية بعد عملية تحويل المسار مباشرة مثل CCK و GLP-1 و PYY وهذه الهرمونات تساعد جسمك على سرعة الإحساس بالشبع.
 
  1. يساعد هرمون GLP 1 الذي يفرز بصورة كبيرة بعد عملية تحويل المسار من الأمعاء الغليظة والقولون على زيادة إفراز الأنسولين، ويقلل من مقاومة الجسم للأنسولين؛ لذا يتم شفاء السكري تمامًا.
 

هل تصلح عملية تحويل مسار المعدة لجميع المرضى؟

ينصح الدكتور كريم صبري بإجراء عملية تحويل مسار المعدة في الحالات التالية:  
  1. إذا كان مؤشر كتلة جسمك أكثر من 30 مع وجود مرض السكري من النوع الأول أو الثاني. 
 
  1. إذا كنت من محبي تناول الحلويات والسكريات بشراهة.
 
  1. مؤشر كتلة جسمك أكثر من 45 مع وجود واحد أو أكثر من الأمراض المصاحبة للسمنة مثل:
    • ارتفاع ضغط الدم. 
    • زيادة نسبة الكوليستيرول والدهون الضارة في الدم.
    • مرض السكري النوع الأول أو الثاني. 
    • حالة انقطاع التنفس أثناء النوم. 
    • آلام العظام والمفاصل وعدم القدرة على الحركة بصورة طبيعية. 
    • العقم.
 

نصائح للتعافي بعد عملية تحويل المسار؟ 

عملية تحويل مسار المعدة عملية بسيطة لا تحتاج إلى وقت طويل للتعافي بعدها، حيث يخرج المريض من غرفة العمليات ويمكث في غرفة الإفاقة لمدة ساعتين، بعدها يبدأ في الحركة الطبيعية والمشي قليلاً.   بعد 6 ساعات يبدأ في تناول الأطعمة السائلة مثل الجيلي والكاسترد والعصائر ومنتجات الألبان كالزبادي.   ويستطيع المريض مغادرة المستشفى والعودة إلى المنزل في نفس يوم إجراء العملية، ويمكن العودة إلى ممارسة الأنشطة العادية بعد يوم أو اثنين من العودة للمنزل.   يجب الإلتزام بتعليمات الطبيب بعد العملية وتناول جميع المكملات الغذائية والفيتامينات، وخاصة فيتامين B12 والحديد والكالسيوم وفيتامين D، والحرص أيضًا على تناول الأطعمة الغنية بهذه المواد، حتى لا تحدث مشكلات نتيجة سوء امتصاص الأمعاء لها.  

ما هي المضاعفات بعد عملية تحويل المسار؟ 

تبلغ نسبة حدوث المضاعفات بعد عملية تحويل المسار حوالي 3% وهي نسبة ضئيلة جدًا مقارنة بالمخاطر التي قد يتعرض لها المريض نتيجة الإصابة بالسمنة المفرطة، ومن أمثلة هذه المضاعفات:
  1. خطر التسريب بعد العملية.
  2. النزيف.
  3. الانسداد المعوي.
  4. أمراض سوء التغذية.
 ويشرف الدكتور كريم صبري بمعاونة فريقه الطبي بالمركز على عملية التعافي خطوة بخطوة للتأكد من عدم حدوث أي مشاكل بعد العملية.