الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها

الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها

  • Home
  • -
  • مقالات منوعة
  • -
  • الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها
الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها

يتداول الكثيرون في الآونة الأخيرة معلومات حول الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها وذلك يعود إلى النتائج المبهرة التي تقدمها تلك التقنية، إذ تساعد الكبسولة المبرمجة في خسارة كمية كبيرة من الوزن الزائد، وذلك دون الحاجة إلى تدخل جراحي، أو الحاجة الى إتباع نظام غذائي شاق. 

 

المقالة التالية سوف توضح تفاصيل عن  الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها، وأيضًا أي عيوب قد تنتج عنها، والعديد من المعلومات الأخرى. 

ماهي الكبسولة المبرمجة للتخسيس وآلية عملها؟

تعتمد الكثير من الحالات على اتباع الأنظمة الغذائية، و مداومة ممارسة الرياضة للتخلص من الوزن الزائد، لكن تلك الطُرق لا تقدم أي نتائج في بعض الحالات، ونتيجة ضعف هذه الطرق التقليدية، أدى ذلك للجوء الكثيرين  إلى الاعتماد على العمليات الجراحية، والتي تقدم نتائج مبهرة، لكن للأسف فهي تحمل الكثير من المضاعفات والمخاطر. 

 

لكن انتشر في الآونة الأخيرة معلومات حول الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها الكثيرة، إذ تساعد هذه التقنية في خسارة كمية كبيرة من الوزن الزائد، حيث يمكن خسارة الوزن دون الحاجة إلى اتباع نظام غذائي شاق، أو ممارسة التمارين الرياضية، أو التعرض لأي مخاطر أو مضاعفات من الجراحة.

 

وتعد آلية عمل كبسولة المعدة بسيطة جدًا، إذ يتم بلعها بواسطة المياه فقط، وبمجرد أن تستقر داخل المعدة، تنتفخ تلك الكبسولة لتصبح بالونة كبيرة، وتشغل حيزًا كبيرًا من المعدة، وتساعد المساحة الكبيرة التي تشغلها الكبسولة في المعدة في الشعور بالشبع بعد تناول كميات قليلة من الطعام، وهذا يساعد في خسارة كمية كبيرة من الوزن الزائد. 

شرح عملية الكبسولة المبرمجة للتخسيس 

الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها لا تعتمد فقط على النتائج المبهرة التي تقدمها تلك التقنية، إذ أنها تساعد في خسارة كمية كبيرة من الوزن الزائد، ولكن أيضًا تعتمد على سهولة عملية الكبسولة المبرمجة للتخسيس، والتي تُجرى بدون إجراء أية جروح في جسم الشخص. 

 

وتُجري تلك العملية عن طريق عدة خطوات بسيطة، وتأتي تلك الخطوات بالترتيب التالي:-

  • في بداية الأمر يتم ابتلاع الكبسولة، وذلك بالاعتماد على شرب كمية من الماء. 
  • بعد تلك الخطوة، يأتي دور أخصائي الأشعة، والذي يصوِّر البطن للتأكد أن الكبسولة قد وصلت إلى المعدة. 
  • بعد التأكد من وصول الكبسولة إلى مكانها المحدد، يتم ملء الكبسولة بكمية محددة من المحلول الملحي، وذلك يؤدي إلى زيادة حجمها، لتشغل حيز كبير من المعدة.

 

بعد مدة معينة، وبعد أن تؤدي الكبسولة مهمتها، يتم التخلص منها أيضًا دون الحاجة إلى تدخل جراحي، وذلك عن طريق فتح صمام معين في الكبسولة، حيث تنكمش الكبسولة مرة أُخرى ويتم التخلص منها ومن المحتويات الموجودة بها، وذلك عن طريق عملية الإخراج. 

أهم مميزاتها

كما ذكرنا سابقًا أن الكبسولة المبرمجة للتخسيس تقدم نفس نتائج العمليات الجراحية، ولكن ذلك بدون التعرض لأي مضاعفات أو مشكلات صحية خطيرة، فيمكن القول أن الشخص الذي قد اعتمد على الكبسولة المبرمجة للتخسيس، يمكنه خسارة كمية كبيرة من الوزن الزائد، وذلك في وقت قصير جدًا، وهذا دون أي إجراء جرح واحد في جسده.

 

كما أنه لا تقتصر الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها على هذا فقط، ولكن تشمل العديد من المميزات مثل:-

  • لا يتطلب أخذ كبسولة المعدة أي نوع من أنواع التخدير، لكن كل ما في الأمر استخدام كمية قليلة من الماء. 
  • نتيجة عدم إجراء أي جروح في جسم الشخص، فإن هذا يكون سبب كافي لعدم التعرض لأي مضاعفات. 
  • لا يشعر المريض بأي ألم من هذه التنقية، وذلك أثناء الخضوع إلى العملية، أو حتى على المدى البعيد. 
  • لا يحتاج الشخص إلى فترة نقاهة طويلة، كما أنه يستطيع العودة إلى حياته الطبيعية بعد ابتلاع الكبسولة، في اليوم التالي مباشرةً. 

هل هناك عيوب للكبسولة المبرمجة؟

صحيح أن الكبسولة المبرمجة للتخسيس مميزاتها متعددة، لكن هذا لا يمنع أنه من الممكن التعرض لبعض المضاعفات والعيوب، ولكن كل هذه المضاعفات، وكل هذه العيوب غير حتمية الحدوث، ولكن تحدث نتيجة بعض العوامل الخارجية، ومن ضمنها ما يلي:-

  • النزيف 

من أكثر مضاعفات كبسولة المعدة هو التعرض للنزيف، والذي من الممكن أن يحدث أثناء وجود الكبسولة في المعدة، أو بعد التخلص منها.

  • التقيؤ 

يعاني الأغلبية العُظمي من الحالات التي استخدمت كبسولة المعدة من التقيؤ، لكن لحسن الحظ فإنه تلك المشكلة من السهل علاجها، ومنع حدوثها. 

  • انتشار العدوى 

من الممكن أن تنتشر البكتيريا على سطح الكبسولة، وتستقر عليها، وهذا قد يؤدي إلى انتشار العدوى داخل المعدة، أو داخل الأمعاء أيضًا، لكن الخبر الجيد أن تلك المشكلة يمكن علاجها، وذلك عن طريق تناول جرعات من المضادات الحيوية، والتي يحددها الطبيب المتخصص. 

السعر

يظن البعض بعد ذكر الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها الكثيرة، أن سعرها مرتفع، ومن الممكن أن يتخطى حاجز الـ١٠٠ ألف جنيه مصري، لكن هذا الأمر بعيد تمامًا عن الصحة، إذ أن الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها الكثيرة يأتي من ضمنها السعر المتوسط.

 

إذ لا يتخطى سعرها حاجز الـ٥٠ ألف جنيه مصري، حيث يظن البعض أن هذا السعر مرتفع، لكن إذا تم مقارنته بالمميزات التي تقدمها تلك التقنية، فإنه يتم ملاحظة أن السعر مناسب جدًا. 

مدة عملية تركيب الكبسولة المبرمجة

بمجرد أن تستقر الكبسولة المبرمجة داخل المعدة، تبدأ في الانتفاخ لتكون على هيئة بالون، وذلك يؤدي إلى تقليل كمية الطعام الذي يتم تناولها، والشبع بسرعة أكبر، لكن كم المدة التي تحتاجها الكبسولة للبقاء داخل المعدة، بالتأكيد لابد أن تكون مدة وجود الكبسولة داخل المعدة مناسبة، وذلك للوصول إلى النتائج المرجوة من تلك التقنية. 

 

وتستقر الكبسولة داخل المعدة لمدة تتراوح بين ١٦ أسبوع حتى ٤ أشهر، وبعد ذلك يفتح صمام الكبسولة بشكل تلقائي للتخلص من محتويات الكبسولة. 

الآثار الجانبية

يتم بلع كبسولة المعدة بدون إجراء أي جروح في جسم الشخص، وكل ما يحتاجه الشخص هو كمية بسيطة من الماء، وكما ذكرنا سابقًا أن الكبسولة المبرمجة للتخسيس ومميزاتها المتعددة، من أهمها على الإطلاق قلة التعرض لأي آثار جانبية، وهذا نتيجة عدم إجراء أي جروح. 

 

لكن وبالرغم من ذلك، من الممكن أن يتعرض الشخص لبعض الآثار الجانبية ومنها ما يلي:-

  • انتشار العدوى. 
  • نزيف بعض الدماء. 
  • الغثيان والقيء المستمر. 

 

لكن يجب التنويه أن الآثار الجانبية تلك غير حتمية الحدوث، لكن تحدث في الغالب نتيجة عدم خبرة الطبيب المسؤول عن إدخال الكبسولة، ولذلك يجب الحرص على حسن اختيار الطبيب المناسب عن التفكير في كبسولة المعدة، ويعد الأستاذ الدكتور كريم صبري من أفضل الأطباء في مصر والوطن العربي لإجراء كبسولة المعدة للتخسيس. 

خطوات تركيب الكبسولة المبرمجة للتخسيس

خطوات تركيب الكبسولة المبرمجة للتخسيس بسيطة جدًا، وتتم عن طريق ما يلي:-

  • يتم ابتلاع الكبسولة المبرمجة عن طريق بضعة أكواب من المياه. 
  • وهنا يأتي دور طبيب الأشعة، وذلك للتأكد من أن الكبسولة وصلت إلى المعدة. 
  • بمجرد أن تستقر الكبسولة المبرمجة داخل المعدة، سوف تبدأ في الانتفاخ، لتكون على هيئة بالون. 

مقدار خسارة الوزن عند تركيب الكبسولة المبرمجة

في الفترة التي تكون كبسولة المعدة مستقرة داخل المعدة، والتي تقدر بحوالي ٤ أشهر، يفقد الشخص كمية كبيرة من الوزن الزائد، ومن المتوقع أن يفقد الشخص أكثر من ١٥ كيلوغرام في تلك المدة.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *